the category discription will appear here, the category discription will appear here, the category discription will appear here, the category discription will appear here

بلاسم محمد... مباهج الرسم.. امام مثول الذاكرة الفردية

لا يمكن  تحت طائل أي إغراء عاطفي أو تلميح قصدي يمد النظر باتجاه تقييم خلاصات تجربة "بلاسم محمد" في الرسم, التفريط باهمية اعتمادها منهجاً جمالياً- نقدياً, يحمل أكثر من منحنى وعمق وبعد وإجراء، تحادده جملة من قناعات ومعارف واستنارات ذهنية وحسية فضلاً عن تلك الالتماعات الفكرية المنهجية التي جعلت من نواتج ما توصل إليه-

Read more...

بلاسم محمد – الدخول الى الرسم - لملمة التشظى

قاد المسح البايوغرافى لفينومنولوجيا الرسم المعاصر الى إعادة اكتشاف بؤر الإرسال المكونة لمنظومة  المظهر التشكيلي وهو ما أعان على إعادة إنتاج هذا الجنس الثقافي بالتسلح بأقوى مناطق  البث وأكثرها ثباتا

Read more...

الفراغ يحمل ثقل التشكيل في أعمال بلاسم محمد - اللوحة تتوهج في ظل الظل

السؤال الذي يطرح نفسه عند قراءة الأعمال الفنية في الفن الحديث، هل يستطيع الفنان أن يبعد مدركاته المعرفية عن التأثير بحس اللحظة العفوية و تغييب الوعي؟، عندما تتوفر الطاقة الكامنة في نقطة تفجرها حاول الكثير من المبدعين الانطلاق نحو العفوية والبراءة، عند الوقوف أمام اللوحة وتحريك الفرشاة علي القماش، منذ ظهور أعمال شيجال وما بدأه السرياليون في حملتهم، وصولا إلي ما تناوله ميرو وكاندنسكي، للوصول إلي لحظة تغييب الوعي، وإيجاد الانسجام بين الذات والرؤية الجمالية،

Read more...

الحواس لا تتراسل

 

لابد من إعادة اختبار المقولات النقدية، في الفن، دائمًا. كما حدث للمقولات الأولى في تأريخ المعرفة. هل السطوح عبارة عن فضاء عدميّ، حتى تـُملأ بتلك الأثقال التي نسميها حمولات جماليّة، أو بالمصطلح الفنيّ، أشكالا؟ أو، إذا استعرنا تعبيرات الفلسفة؛ هل السطوح وجود بالقوّة، حتى تكون، بالأشكال ، وجودًا بالفعل؟  ظل تأريخ نقد الأشكال يجيب بالإيجاب عن هذا السؤال. الآن : ألم يئن الآوان لزحزحة بداهاتنا في معرفة الفن، أو بعض منها، حتى وإن كانت هذه الزحزحة، تـُعَدُّ مروقـًا إيديولوجيًّا؟

Read more...

اراء قيس السندي

"لا اعرف..لماذا ينتابني احساس بالمراره والالم عندما اشاهد أعمال استاذي دكتور بلاسم...رغم الاحتفاليه العاليه بالقيم الجماليه في هذه الاعمال...هناك شجن قديم..وربما ندم على شئ لم يرتكبه الفنان...وقد يكون صوره لحكايه عاشها واختبرها في عالمه المليء بالأضداد...أشغر بحكايات..وحب ...وبحث عن  فردوس مفقود

Read more...

افتراض المكان في اعمال الفنان بلاسم محمد

لم يأت الفنان بلاسم محمد الى الرسم الا عبر منظومة من العمل الجاد والمستمر والتي قضاها كفنان ودارس للفن وباحث في التشكيل فهو امتلك بذلك القدرة على قراءة العمل الفني واستقراء التجربة الفنية ودراستها بشكل علمي، وهذا هو الذي دفع بأتجاه اعلان تواجده كرسام بعد قطيعة طويلة قضاها في التصميم الكرافيكي

Read more...

بلاسم محمد : يوميات الخروج من الرسم

اشكاليّته هو .. الذي تمضي قدميه الى  رماد السؤال الفني ..اشكالية التمحيص والمعرفة:

المعرفة القديمة ، المعرفة الغنوصيّة ، الجدليّة ،  المدققة ..حد العصاب والألم .. المعرفيين .

ومنذ وقت وقد اخضرّت بين اصابعه عاصفة الحروف..

Read more...

فكره بفن وفنه بفكر - هكذا هو بلاسم

تقديم

1

يُستًقبل باحتفالية ، ،  تَعَم ابتسامه وجوه الحضور ، ، تَتَحول إلى  قََهقهات من الضِحك ، ، ذاك الضحك الغائب الضرورة  ، ، يود الكل مجاورته ، ،  يركزون العيون فيه ، ،  ينتظرون ما يضفي على كآبتهم وحزنهم الدفين مرح إلقاء بل مرح النفوس الغائبة والمغيبة ، ،  لعل من جديد يُفرح ويَفتح القيود ويسترجع الطفولة والصبا  إلى نفوس شاخت وكبلت بإيقونات مخادعة كاذبة ، ، ،

Read more...

خلود حيوية لحظات الرسم في اعمال بلاسم محمد

"لا يمكن تحت طائل أي اغراء عاطفي او  تلميح قصدي يمد النظر باتجاه تقييم خلاصات تجربة بلاسم محمد، التفريط بثقة اعتمادها منهجا جماليا-نقديا، حادا، وجاداً يحمل اكثر من منحة وبعد واجراء.. تحادده جملة من قناعات ومعارف، فضلا عن استنارات ذهنية واخرى عقلية تجابه تلك الالتماعات الفكرية المنهجية،

Read more...